العودة الى موقع بانيت
منتدى موقع بانيت
 
 


منتدى موقع بانيت » الصور والطبيعة » سياحة وسفر » ذكريات شهر العسل تكون اجمل مع احلى الاماكن السياحيه

إضافة رد

  #1  
قديم 19-05-2016, 09:45 PM
الصورة الرمزية قطرة عسل
قطرة عسل قطرة عسل غير متواجد حالياً
مشرفه عامه
تاريخ الانضمام: Oct 2014
الدولة: سـحـر الأنـوثـه
المشاركات: 10,244
قطرة عسل وجوده يحدث تغييرقطرة عسل وجوده يحدث تغييرقطرة عسل وجوده يحدث تغييرقطرة عسل وجوده يحدث تغييرقطرة عسل وجوده يحدث تغييرقطرة عسل وجوده يحدث تغييرقطرة عسل وجوده يحدث تغييرقطرة عسل وجوده يحدث تغييرقطرة عسل وجوده يحدث تغييرقطرة عسل وجوده يحدث تغييرقطرة عسل وجوده يحدث تغيير
افتراضي ذكريات شهر العسل تكون اجمل مع احلى الاماكن السياحيه


ذكريات شهر العسل تكون اجمل مع احلى الاماكن السياحيه

لشهر العسل ذكرى خاصة لا تضيع بين أوراق الزمن، ولا تُبهت ألوانها انشغالات السنين. كل عروسين يحلمان بخطّ أول سطور حياتهما معًا في مكان يشهد على عهدهما بأن يكونا رفيقي الدرب حتى آخر العمر. وفي العالم بلدان كثيرة مدنها تجعل من ألبوم شهر العسل شريطًا من الأحاسيس الجميلة تحرّكه الذكريات كلّما حنّ الزوجان إلى الأيام الأولى لدخولهما القفص الذهبي.

دبي الإمارة العسل

لشهر العسل في دبي نكهة خاصة. إنها أميرة الشمس الكحلاء المستريحة على الكثبان الذهبية لحظة الغروب، والأسواق القديمة التي تحكي قصص إمارة لا تملّ الحركة والأبراج التي تعانق الأفق الأزرق، تقف بين الصحراء والمياه الدافئة للخليج العربي.
شواطئ لؤلؤية للإسترخاء ومياه فيروزية بلّورية مثالية لممارسة رياضة الغطس أو الإبحار أو الصيد، وأسواق تقليدية تنتظر اكتشافها والتيه بين أروقتها.
اما الصحراء فتغري برحلة على الجمل أو قيادة سيارة رباعية الدفع على الكثبان الرملية المتماوجة لتنتهي رحلة الصحراء عند مضارب خيم تستقبل روادها بكرم الضيافة العربية.
تحضن هذه الإمارة كل الترف، فالفنادق والمنتجعات الصحية توفر كل وسائل الراحة والإسترخاء ليشعر نزلاؤها بمتعة رغد العيش. أما العروسان فإن تمضية إجازة شهر عسلهما في أحد الفنادق تتحوّل إلى شهد عيشة الأمراء بترف لن ينسياه مدى الحياة.
جزيرة بوكيت التايلاندية
تمضية إجازة شهر عسل فريدة من نوعها، تعني السفر إلى بوكيت الأرخبيل السابح جنوب تايلاند حيث ذروة المتعة والسحر تتوالد كل يوم بتجارب مختلفة يكتبها العروسان في السطور الأولى لبداية حياتهما معًا.
كل شيء في بوكيت يمنح قمة الإسترخاء والغبطة، ترف الفنادق والمنتجعات المزنّرة بالأزرق تحضن حياة مخملية بحدائقها الغناء وأجنحتها الفخمة تحوّل شهر العسل إلى شهر عسل ملكي بامتياز.
فيكون الإبحار على متن يخت في بحر أندمان والتجوال بين أروقة جزره المتناثرة بفوضى جميلة غير آبهة لمدّه وجزره غوص في عالم البحر المترف، حيث يعوم أرخبيل جزر بيبي وجزيرة جيمس بوند وكون بانيي وفانغ نغا باي وباتونغ، تتنافس بجمالها الفريد.
في جزيرة مايا السباحة في المياء الفيروزية التي تذوب في الشاطئ اللؤلؤي ذروة الإسترخاء، يليها غوص في عمق الأزرق والرقص مع سكانه عبر رياضة الـ Snorkeling.
أما جزيرة بيبي فالنزول في أحد فنادقها يحوّل شهر العسل إلى شهد من الحركة، فالسوق الشعبي متاهة من الألوان والعطور التايلاندية، أما الشاطئ فيغري برياضة بحرية أو الإكتفاء بالإسترخاء على الرمال اللؤلؤية والتأمل في الأفق الأزرق إلى ما لا نهاية.

وفي بوكيت المدينة حيث الوسط التجاري يختلف عن أطرافها، إزدحام المتسوقين من كل الجنسيات والأسعار تغري بإطلاق عنان شغف التسوّق.
ولمَ لا؟ فالتسوّق جزء من شهر العسل لاسيما حمل بعض التذكارات أو التحف المنزلية، يزين العروسان بها بيتهما الزوجي.
البولينيزيا الفرنسية
جزيرة تعطّرت بآلاف العطور والنكهات، فلا عجب أن تكون وجهة أحلام لعروسين يريدان أن يكون شهر عسلهما شهدًا. فمن هنا عبرت أجيال المكتشفين والأدباء الرحّالة والرسامين ليستلهموا الريف الملوّن المأهول بالسكّان البسطاء. من الجو تبدو البولينيزيا جزيرة نخيل وسط بحر فيروزي... هكذا تدركها عدسة الكاميرا.
أما على الأرض فكل ركن في هذه الجزيرة يدعوك إلى عالم من الجمال تفاصيله أروع من صورته الكلّية.
فنادق بنمط البنغالو عائمة على البحر، حيث متعة إطعام السمك والغوص في بحيرة خاصة، والتأمل في سماء مليئة بالنجوم كما الماس تبرق في عتمة الليل الديوج، أو الإستيقاظ باكرًا وتأمل الجزيرة وهي تغتسل بعطر الصباح.
يتألّف أرخبيل البولينزيا الفرنسية من خمس جزر تسبح جنوب المحيط الهادئ. من بينها أرخبيل سوسييته وتواموتو وغامبييه وأوسترال والماركيز.
وتاهيتي الجزيرة الرئيسية تقع في أرخبيل سوسييته، كما تقع العاصمة بابيت وكذلك مرفأها الرائع الذي يوفر الوصول بالطائرة أو العبّارة إلى الجزر شبه المأهولة.
تتميز بابيت بسوقها الملوّن ومتاحفها وحياتها الصاخبة ونشاطاتها الثقافية مثل مهرجان هيفا الفلكلوري الذي يعكس ثقافة أهل الجزيرة وعاداتها وتقاليدها من نواحي الأغاني والألوان والعطور.
أما بورابورا فهي جزيرة الرومانسية بامتياز، محاطة ببحيرة تملك كل الجمال الطبيعي وحيث يقع بركان في إحدى أروع بحيرات العالم التي تحضنها في مياه بلّورية وجزر فردوسية.
مراكش
مراكش مدينة مغربية أراد مؤسسها يوسف بن تاشفين ثاني ملوك دولة المرابطين أن تكون عربون محبة لزوجته زينب النفزاوية التي قال عنها ابن خلدون إنها كانت إحدى نساء العالم المشهورات بالجمال والكياسة.
فلا عجب أن تفيض المدينة جمالاً فطريًا تصقله الطبيعة بعفوية تجعل من يزورها يدخل في متاهة مغربية مضمّخة بالعطور والألوان.
وحكاية تأسيسها فيها من الرومانسية ما يجعل شهر العسل ذكرى فريدة في مدينة شُيّدت كرمى عيني زوجة.
مراكش مدينة لم تُضع التاريخ في كواليسها بل جعلته منقوشًا في شوارعها وأسواقها وساحاتها وأزقتها، لتُدخل العروسين في عالم يفور بسحر الماضي المكتوب في متن الحاضر وليس في حواشيه.
ففي ميدان جامع الفنا تنطلق متاهة من الأسواق عبر شوارع ضيّقة تنفلش وسط عالم ساحر يبدو متشبثًا بماضي الحواضر العربية بكل تفاصيلها، بسطات فُرشت عليها خزفيات من السيراميك ينبعث منها بريق يخدع النظر، وتلامس الرأس عباءات تتدلّى من الدكك الصغيرة تتراقص بخفة في الهواء على وقع رنين مطرقة نحّاس ينقش حروفاً ورموزاً على آنية تلمع وكأنها أحجية يصعب حلّها، ويؤخذ الأنف برائحة البهارات والأعشاب التي تفوح في سوق العطارة حيث يصف العطّار جرعة تداوي مشكلة صحية مهما كان نوعها.
في هذه المدينة المغمورة بالشمس حيث تغازل البيوت العتيقة والمقاهي الفريدة وشجر النخيل، يستمتع السياح في المنطقة العتيقة فيها، بمشهد الجوامع الرائعة في هندستها المعمارية وقصورها المميزة التي تمنحهم متعة لا تنسى، فشوارعها تزدحم بمصففي الشعر والحمامات المغربية التي لا يمكن تفويتها وباعة السجاد والحلي والأنتيكات والمطيّبات.
براغ عاصمة تشيكيا

كما حكاية الأميرة النائمة، استفاقت براغ عاصمة تشيكيا في القرن الحادي والعشرين وخرجت إلى العلن لتظهر جمالها الذي لم تبهته رمادية الثورة الحمراء.
رغم أنّ جمال هذه المدينة الرائعة حُبس جمالها في سور التقشّف لفترة طويلة، ها هو القسم الأقدم للمدينة الذي يعود تاريخه إلى القرن الثاني عشر بممراته الحجرية وقصوره القروسطية وكنائسه التي لا تحصى يدعو الزائرين إلى اكتشافه.
ركوب عربة الخيل الفخمة واختراق المدينة العتيقة ستاريه ميستو المستلقية على الضفة الشرقية لنهر فلتافا حيث يجتمع الفن القوطي والباروكي بأبّهة حول ساحة سوق سترامستسيكيه ناميستي، فيهما متعة مخملية العصور القديمة وترفها، يتوجها تناول غداء في أحد المقاهي المتحلّقة حول الساحة والتأمل في الساعة الفلكية في ساحتها العتيقة التي تعود إلى القرن الخامس عشر.
وعند الغروب لا بد من عبور جسر تشارلز الذي يعود إلى 1357 والمعلّق فوق نهر فلتافا، تصطف على جنباته مجسمات رائعة.
والسهر جزء لا يمكن تفويته في شهر العسل، والذهاب إلى أحد النوادي الليلية للاستمتاع بموسيقى الجاز من الأمور الترفيهية التي لا يمكن تفويتها في براغ.
فالتشيكيون يعزفون كل أنواع الموسيقى بدءاً من الموسيقى الكلاسيكية وصولاً إلى موسيقى البانك مروراً بالجاز الذي لديه حكاية عند التشيكيين.
فقد كان موسيقيو الجاز التشيكيون الرواد الأوائل في أوروبا بعد الحرب العالمية الثانية.
وعاد الجاز بعد «ثورة المخمل» بقوة إلى براغ وبرهنت المدينة أن إبداع فنانيها لا يموت.




رد مع اقتباس

إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

قوانين المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع



 

no new posts